القرآن الكريم والسُنَّة النبوية والاعجاز

القرآن الكريم والسُنَّة النبوية والاعجاز كنز ورسالة لمنهج حياة للعالم الإسلامي اجمع
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 ماذا قالوا عن الأسلام فى لحظات صدق

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 4240
تاريخ التسجيل : 20/01/2018

مُساهمةموضوع: ماذا قالوا عن الأسلام فى لحظات صدق   الخميس مارس 29, 2018 4:42 am

۞بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ۞
۞ٱلْسَلآمّ ٍعَلْيّكَمُ وٍرٍحَمُةٌ اللَّــْـْہ ۆبُركَاته۞
۞أَعُوذُ بِاللَّهِ السَّمِيعِ الْعَلِيمِ مِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ من ♥️هَمْزِهِ، ♥️ونَفْثِهِ،♥️ونَفْخِهِ۞
۞الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ۞
۞أَشْهَدُ أَنّ لَّا إِلَٰهَ إِلَّإ الله ♥️وأَشْهَدُ ان محمداً رسول الله۞
۞تحية من عند الله طيبة مباركة۞





ماذا قالوا عن الأسلام فى لحظات صدق مع انفسهم
من المثير للدّهشة و الغرابة و العجب أحياناً أن ترى عدداً من المسلمين يلهثون وراء الغرب و حضارته ، بل و إنّهم يهرولون و يراجعون أبواب سفارات الدّول الغربيّة للحصول على تأشيرةٍ تمكّنهم من السّفر إلى تلك الدّول و من ثمّ الإقامة الدائمة التي ينشدونها و يعتبرونها الحلم الأكبر و المنقذ الأعظم لهم من ظلمات الفقر و التخلّف بزعمهم ، و لا ريب أنّنا نعلم ما وصل إليه العالم العربيّ و الإسلاميّ من وضعٍ سيءٍ مزرٍ لا يرضى عنه أحد و لا يقبله ، و كلّ ذلك نتيجة بعد النّاس عن دينهم الذي جاء لينقذهم من ظلمات الجّهل و الضّلال إلى نور الهداية و الفلاح في الدّنيا و الآخرة ، بل إنّ عزّة هذه الأمّة و رفعتها تأتي من تمسّكها بدينها ، فمن أعرض عن طريق الله سبحانه انتكس و ارتكس و عاش معيشةً ضنكاً كلّها شقاء ، فبالإسلام وحده و بالتّمسك بشريعة الرّحمن التي لم تغفل جانباً من جوانب الحياة إلا و عالجته و وضعت له الحلول المناسبة ، و بالتّمسك بأخلاقيات الدّين التي تحثّ على كلّ فضيلةٍ ، بكلّ هذا ترتفع راية الأمّة و يعلو شأنها لتنافس الأمم بل و تعلو عليهم بقيمها ، فلا عذر لأحدٍ أن يفتخر بالغرب و حضارتهم المبنيّة على المادة و التي خلت من الجوانب الرّوحيّة و الأخلاقيّة فهدمت القيم ، و كرّست المادة في كل جوانب الحياة الإجتماعيّة و الإقتصاديّة فغدى البشر كآلةٍ تحرّكها مجموعة من القوانين و الأنظمة .
و قد درس عددٌ من العلماء الغربيّين الإسلام منهم برناردشو و غوته و غيرهم كثير ممّن تكلموا عن الإسلام و الرّسول صلّى الله عليه و سلّم فأشادوا برسالة الإسلام الخالدة ، و أشادوا بشخصيّة النّبيّ عليه الصّلاة و السّلام ،
فقال أحدهم : إنّ رسالة الإسلام هي أفضل الرّسالات التي جاء بها محمّد ،
و منهم من قال أنّ محمّداً و رسالته هو شمس الإسلام على الغرب ،
و آخر قال إنّه لو كان محمدٌ عليه الصّلاة و السّلام بيننا لحلّ مشاكل العالم و هو يحتسي فنجاناً من القهوة ،
فالغرب و خاصة من درسوا تاريخ الإسلام و قرؤا القرآن قد رؤوا فيه ما يدهش البصائر و العقول ، فقد دخل الإسلام بيوت الملايين على امتداد انحاء المعمورة برسالةٍ تحثّ على كل فضيلةٍ و خيرٍ و تنهى عن كلّ رذيلةٍ و شرٍ ، فكانت هذه الرّسالة بحقٍ طريق البشريّة إلى السّعادة و الفلاح .

أعداء الإسلام في لحظات صدق قالوا عن الأسلام
"إن أخشى ما نخشاه أن يظهر في العالم العربي محمد جديد"
بن جوريون
*****
*"لكننا وجدنا أن الخطر الحقيقي علينا موجود في الإسلام وفي قدرته على التوسع والإخضاع وفي حيويته المدهشة"
لورانس بروان
*****
"من يدري؟ ربما يعود اليوم الذي تصبح فيه بلاد الغرب مهددة بالمسلمين يهبطون إليها من السماء لغزو العالم مرة ثانية، وفي الوقت المناسب"
ألبر مشادور
*****
"المسلمون يمكنهم أن ينشروا حضارتهم في العالم الآن بنفس السرعة التي نشروها بها سابقاً، بشرط أن يرجعوا إلى الأخلاق التي كانوا عليها حين قاموا بدورهم الأول، لأن هذا العالم الخاوي لا يستطيع الصمود أمام روح حضارتهم"
مرماديوك باكتول
*****
"إذا اتحد المسلمون في إمبراطورية عربية، أمكن أن يصبحوا لعنة على العالم وخطراً أو أمكن أن يصبحوا أيضاً نعمة له، أما إذا بقوا متفرقين فإنهم يظلون حينئذ بلا وزن ولا تأثير"
المنصر لورانس بروان
*****
"إن الوحدة الإسلامية نائمة، لكن يجب أن نضع في حسابنا أن النائم قد يستيقظ"
أرنولد توينبي
*****
"إذا أعطي المسلمون الحرية في العالم الإسلامي وعاشوا في ظل أنظمة ديمقراطية فإن الإسلام ينتصر في هذه البلاد، وبالديكتاتوريات وحدها يمكن الحيلولة بين الشعوب الإسلامية ودينها"
المستشرق الأمريكي "و ك سميث" (الخبير بشؤون الباكستان)
*****
"و ماذا أصنع إذا كان القرآن أقوى من فرنسا"
لاكوست (وزير المستعمرات الفرنسي عام 1962)
*****
"لا يوجد مكان على سطح الأرض إلا واجتاز الإسلام حدوده وانتشر فيه؛ فهو الدين الوحيد الذي يميل الناس إلى اعتناقه بشدة تفوق أي دين آخر"
هانوتو (وزير خارجية فرنسا سابقاً)
*****
"إن الخطر الحقيقي على حضارتنا هو الذي يمكن أن يحدثه المسلمون حين يغيرون نظام العالم"
سالازار
*****
"إن الخطر الحقيقي الذي يهددنا مباشراً وعنيفاً هو الخطر الإسلامي، فالمسلمون عالم مستقل كل الاستقلال عن عالمنا الغربي؛ فهم يملكون تراثهم الروحي الخاص بهم، ويتمتعون بحضارة تاريخية ذات أصالة فهم جديرون أن يقيموا قواعد عالم جديد دون الحاجة إلى إذابة شخصيتهم الحضارية والروحية في الحضارة الغربية"
"إن الإسلام يفزعنا عندما نراه ينتشر بيسر في القارة الإفريقية"
مورو بيرجر
*****
"يجب أن نزيل القرآن العربي من وجودهم ونقتلع اللسان العربي من ألسنتهم، حتى ننتصر عليهم"
الحاكم الفرنسي في الجزائر بعد مرور مائة عام على احتلالها
*****
"إذا وجد القائد المناسب الذي يتكلم الكلام المناسب عن الإسلام، فإن من الممكن لهذا الدين أن يظهر كإحدى القوى السياسية العظمى في العالم مرة أخرى"
المستشرق البريطاني مونتجومري وات

*****
جورج برنارد شو:
((إن الدنيا بأكملها ستقبل الإسلام،وإن هي لم تقبله باسمه الصريح فستقبله باسم مستعار،وسيأتي يوم ويعتنق الغرب فيه دين الإسلام،وعقيدة النابهين والمثقفين في المستقبل ستكون الإسلام)).
*****
-ليو تولستري:
((ستعم الشريعة الإسلامية كل البسيطة لأنها متآلفة مع
العقل،وامتزاجها بالحكمة والعدل)).
*****
-يقول البروشادور في حديث له عن المسلمين إن هذا المسلم الذكي الشجاع ، قد ترك لنا
حيث حل آثار علمه وفنه ، أنار مجده وفخاره. ثم يقول: من يدري ؟ قد يعود اليوم الذي
تصبح فيه بلاد الإفرنج مهددة بالمسلمين.فيهبطون من السماء لغزو العالم مرة أخرى-
ولست أدعي النبؤة، ولكن الأمارات الدالة على هذه الاحتمالات كثيرة لا تقوى الذرة
ولا الصواريخ على وقف تيارها) .
*****
ويقول مرماديوك : (إن المسلمين يمكنهم أن
ينشروا حضارتهم بنفس السرعة التي نشروها بها سابقاً ، إذا رجعوا إلى الأخلاق التي
كانوا عليها حينما قاموا بدورهم الأول .لأن هذا العالم الخاوي لا يستطيع أن يقف
أمام حضارتهم ) (2)
*****
- فارس خوري قال:
- إن محمد أعظم عظماء العالم والدين الذي جاء به أكمل الاديان
*****
-ابراهيم خليل أحمد (قس يحمل شهادات عالية في علم الاهوت )قال:
للمسلم أن يعتز بقرآنه فهو كالماء فيه حياة لكل من نهل منه "
هذه الحقيقة يثبتها التاريخ فبينما كان العالم الشرقي والعالم الغربي بفلسفاتهما العقيمة يعيشان في دياجير ظلام الفكر وفساد العبادة
بزغ من مكة المكرمة في شخص محمد رسول الله صلى الله عليه و سلم نور وضاء أضاء على العالم فهداه إلى الاسلام
إن سيدنا عيسى عليه السلام تنبأ عن الرسول محمد صلى الله عليه و سلم
فكلمة انجيل كلمة يونانية تعني البشارة ولعل هذا هو الذي نستفيده من سيرة رسول الله عيسى عليه السلام
أنه كان بشرى من الله للرحمة وبشرى بتبشيره عن المسيا الذي سيأتي للعالمين هدى و رحمة ألا وهو الرسول محمد صلى الله عليه و سلم
*****
-عائشة برجت هوني (كانت انجليزية مسيحية )قالت:
لن استطيع مهما حاولت أن أصف الأثر الذي تركه القرآن في قلبي فلم أكد أنتهي من السورة الثالثة حتى وجدتني ساجدة لخالق هذا الكون
*****
-فرانكستوك (شاب مسيحي أمريكي )
أن المباديء الاسلامية التي استوقفت نظري واستقطبت جل اهتمامي أكثر من غيرها
حين أقبلت على الاسلام هي أن المسيحية كثيراً ماتترك جوانب غامضة في التصور الاعتقادي يملؤها الشك و الريب
أما الاسلام فكل شيء فيه واضح لا لبس فيه ولاغموض
*****
-فاطمة سي لامير (ألمانية لم قنعها الديانية النصرانية )
لا أستطيع أن أسجل مدى فرحتي بهذا الدين الذي أخذ ينفرج أمام نظري فقد أحسست أن هذا هو الدين الذي أنتظره لقد كان اعلان دخولي في الاسلام ترجمة ظاهرة لصوت ضميري فلايمكن أن يكون هناك أي شيء أعظم حجة من العقيدة الاسلامية
*****
-الكسندر ويب ( أمريكي أسلم و سمى نفسه محمد ويب )
لم أجد من الانبياء جميعاً أعظم و لا أكمل من محمد صلى الله عليه و سلم
وتعالوا أناقشكم في ذلك
أو إقرأوا كل شيء عنه وعن دينه وقارنوا بينه وبين سابقيه وبين رسالته العظيمة و رسالاتهم
إقرأوا بفهم وحيادية ستجدونه أعظم رسول وستجدون رسالته أعظم الرسالات جميعاً
*****
-إدوارد لين (انجليزي أسلم و سمي نفسه منصور )
النبي محمد جاء بالاخلاق وهي أخلاق عاشت و ستظل إلى يوم البعث قائمة ولن ينال المغرضون الكارهون لنبي الاسلام منه شيئاً وسيظل الاسلام شامخاً بقرآنه وبالنبي محمد رغم أنف الكارهين
*****
-إدوارد هنري بالمر (انجليزي اسلم وسمي نفسه عبد الله )
لم يكن محمد رسول الله صلى الله عليه و سلم فعلاً إلا رسولاً قد خلت من قبله الرسل أدبه ربه وإصطفاه لأشمل وأعظم الرسالات وكان بالفعل جديراً بتحمل مسؤوليتها بالصدق الذي تربى عليه
لست أدري كيف يغيب عن ذهن الانسان أن بالعالم ديناً هو الاسلام وأن كتابه هو القرآن وأن نبيه هو خاتم الانبياء محمداً
*****
أجمل ما قيل عن الأسلام
ندم وحزن هز كل كياني فانساب دمعي واستكان لساني
النفس حيرى .. والذنوب كثيرة والعمر يمضي ... والحياة ثواني
يا نفس كفي عن معاصيك التي كادت تميت الحس في وجداني
أنسيت أن الموت آت, فاجمعي يا نفس من طيب ومن إحسان
أنا لست أخشى الموت , بل أخشى الذي بعد الممات, وعسرة السؤلان
ماذا أقول إذا فقدت إرادتي وتكلمت بعدي يدي ولساني؟
ماذا .... وكل جوارحي تحكي بما... صنعت ...ولست بعالم النسياني
أخشاك يا شمس الشتاء فكيف لا أخشى العذاب وحرقة النيران
أنا يا الهي حائر, فتولني ولأنت تهدي حيرة الحيران
أنا إن عصيت فهذا لني غافل ولقد علمت عواقب العصيان
أنا أن عصيت فهذا لأني ظالم والظلم صنع من يد الإنسان
لكنك الغفار فاغفر ما جنت نفسي على نفسي....فأنت الحاني
أشكو إليك ضآلتي... ومذلتي فارفع بفضلك ما أذل زماني
ادعوك في صمتي, وفي نطقي, وفي همسي بقلب دائم الخفقان
ادعوك, فاقبل دعوي, وارفع بها شأني, وكن لي يا عظيم الشأن
لك في الفؤاد مهابة...ومحبة يا من بحبك يستضئ كياني
أنا يا الهي عائد من وحدتي أنا هارب من كثرة الأشجان
من لي سواك ييرني, ويعيدني من عالم الأهواء.... والشيطان
سدت بوجهي كل أبواب المنى فأتيت بابك طالب الغفران
يا رب أني قد أتيتك تائبا فاقبل بعفوك توبة الندمان
*****
سئل بن تيمية رحمه الله أيهما أنفع للعبد الاستغفار أم التسبيح ؟
فأجاب :
إذا كان الثوب نقياً فالبخور وماء الورد أنفع , وإذا كان دنساً
فالصابون والماء أنفع
فالتسبيح بخور الأصفياء والاستغفار صابون العصاة
*****
قال بعض الصالحين
خلق الله الملائكة عقولاً بلا شهوة
وخلق البهائم شهوة بلا عقول
وخلق ابن آدم وركب فيه العقل والشهوة
فمن غلب عقله شهوته التحق بالملائكة
ومن غلبت شهوته عقله التحق بالبهائم
*****
قال مجاهد
من أعزّ نفسه أذل دينه
ومن أذلّ نفسه أعزّ دينه
*****
قال بكر بن عبد الله المزني
لما نظرت إلى أهل عرفات ظننت أنهم قد غُفر لهم
لولا أنني كنت فيهم
*****
قال الحسن
ما زالت التقوى بالمتقين
حتى تركوا كثيراً من الحلال مخافة الحرام
*****
قال يحيى بن معاذ
القلوب كالقدور تغلي بما فيها
وألسنتها مغارفها
فانظر إلى الرجل حين يتكلم
فإن لسانه يغترف لك مما في قلبه
حلو
حامض
عذب
أجاج
وغير ذلك
ويبين لك طعم قلبه اغتراف لسانه
*****
قال مالك بن دينار
إن الأبرار لتغلي قلوبهم بأعمال البر
وإن الفجار تغلي قلوبهم بأعمال الفجور
والله يرى همومكم
فانظروا ما همومكم رحمكم الله
*****
قالت عائشة رضي الله تعالى عنها
أول بدعة حدثت بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم
الشبع
إن القوم لما شبعت بطونهم
جمحت بهم نفوسهم إلى الدنيا
*****
قال يحيى بن حبيب العطار
بلغني أن رجلا من العلماء
*****
قال:كتبت أربعمائة ألف حديث فما
انتفعت منها إلا بأربعة أحاديث
وما انتفعت من الأربعة أحاديث إلا بأربع كلمات
*****
فأول كلمة
اعمل لله على قدر حاجتك إليه

والكلمة الثانية
واعمل للآخرة على قدر إقامتك فيها

والكلمة الثالثة
واعمل للدنيا بقدر القوت

والكلمة الرابعة
واعص ربك قدر جلدك على النار
عن ابن مسعود رضي الله عنه قال
" الا ان الله يضحك لرجل قام في ليلة باردة من فراشه
ولحافه ودثاره .. فتوضأ ثم قام الى الصلاة
.. فيقول الله عزوجل لملائكته : ما حمل عبدي هذا على ما صنع ؟
فيقولون : ربنا رجاء ما عندك .. وشفقة مما عندك
..
فيقول : فاني قد اعطيته ما رجا وامنته مما يخاف
لله قوم شروا لله أنفسهم . . . فأتعبوها بزجر الله أزمانا
أما النهار فقد وافوا صيامهم . . . وفي الظلام تراهم فيه رهبانا
ـبدانهم ـتعبت في الله أنفسهم . . . وأنفسٌ أتعبت في الله بدانا
ذابت لحومهم خوف الحساب غدا . . . وقطعوا الليل تسبيحا وقرآنا
*****
الإسلام دين عظيم
دين تسامح
وعفة
ورحمة
هذهِ بعض ما قيل عن الإسلام
أتمنى أن تعجبكم مثلما أعجبتني
*****
ويقول الدكتور حسن عباس زكي أنه قرأ لمؤلف فرنسي كتاباً جاء
فيه (لو أن العرب عرفوا قيمة الإسلام لحكموا العالم إلى قيام الساعة)
*****
أجمل ما قيل عن الاسلام هو ما قاله الله
سبحانه عنه:
(وَوَصَّىٰ بِهَا إِبۡرَاهِيمُ بَنِيهِ وَيَعۡقُوبُ يَـٰبَنِىَّ إِنَّ اللّهَ اصۡطَفَىٰ لَكُمُ الدِّينَ فَلاَ تَمُوتُنَّ إَلاَّ وَأَنتُم مُّسۡلِمُونَ (132 ) البقرة)
(وَمَنۡ أَحۡسَنُ قَوۡلًا مِّمَّن دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحًا وَقَالَ إِنَّنِى مِنَ الۡمُسۡلِمِينَ (33 ) فصلت)
(وَمَن يَبۡتَغِ غَيۡرَ الإِسۡلاَمِ دِينًا فَلَن يُقۡبَلَ مِنۡهُ وَهُوَ فِى الآخِرَةِ مِنَ الۡخَاسِرِينَ))
*****
الاسلام احياء بعد ممات
الاسلام خضوع
لله ورحمات
الاسلام نور وبركات
الاسلام دين الحق والعلم وقاهر الظلمات .
- دين العباده والنور
واخرجنا من ظلمات الجهل الى نور الاسلام والعباده والعلم
افضل ما يقال عنه انه دين الله
فهل هناك اعظم من ان نتشرف بان ننتمي الى دين
الله؟؟
ولكن متى يرتفع ِشان ألأسلام والمسلمين الجواب في القرآن الكريم
(((يَآأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن تَنصُرُوا اللَّهَ يَنصُرۡكُمۡ وَيُثَبِّتۡ أَقۡدَامَكُمۡ))
..........

فنهاية ما قيل
الاسلام دين عظيم
فالحمدلله على نعمة الاسلآم
♥️••♥️••♥️••♥️••♥️••♥️••♥️••♥️••♥️••♥️••♥️••♥️••♥️••♥️••♥️••♥️
لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ ♥️لَا حَوْلَ وَلَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ العَلِيِّ العَظِيمِ ♥️سُبْحَانَ اللَّهِ ♥️وَالْحَمْدُ لِلَّهِ ♥️وَلَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ ♥️وَاللهُ أَكْبَرُ
اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ، ♥️وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، ♥️كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ، ♥️وَعَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ، ♥️إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ، ♥️وَبَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ، ♥️وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، ♥️كَمَا بَارَكْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ، ♥️وَعَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ،♥️فِي الْعَالَمِينَ ♥️إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ ♥️صَلَّ اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ
أسْتَغْفِرُ اللهَ العَظِيمَ ♥️الَّذِي لاَ إلَهَ إلاَّ هُوَ، ♥️الحَيُّ القَيُّومُ، ♥️وَأتُوبُ إلَيهِ
حَسْبِيَ اللَّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ ♥️عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ ♥️وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ
حسبنا الله ♥️♥️ونعم الوكيل ♥️نعم المولى ♥️ونعم النصير
اللَّهُمَّ انصر واعز الاسلام والمسلمين ♥️واعلي بفضلك كلمتي الحق والدين
*۞  اللَّهُمَّ إجعل ما كتبناهُ وما قلناهُ وما نقلناه ♥️حُجة ً لنا لا علينا ♥️يوم ان نلقاك *

وأنا مُلْتَمِسٌ من قارئ حازَ من هذا السِّفر نَفْعَاً ألا ينساني بدعوة صالحة خالصة في السَّحَر ، وليعلم أن ما في هذا الكتاب مِن غُنْم فحلال زُلال له ولغيره ، وما كان مِن غرم فهو عَلَى كاهلي وظهري ، وأبرأ إلى الله من كل خطأ مقصود ، وأستعيذه من كل مأثم ومغرم ‏.‏
فدونك أيها القارئ هذا الكتاب ، اقرأه واعمل بما فيه ، فإن عجزت فَأَقْرِأْهُ غيرَك وادْعُه أن يعمل بما فيه ، فإن عجزتَ – وما إِخَالُكَ بِعَاجِزٍ – فبطْن الأرض حينئذ خيرٌ لك من ظاهرها ‏.‏
ومن سويداء قلبي أسأل الله تبارك وتعالى أن ينفعك بما فيه وأن يقوّيَك على العمل بما انتفعت به ، وأن يرزقك الصبر على ما قد يلحقك من عَنَتٍ وأذى ، وأن يتقبل منك سعيك في خدمة الدين ، وعند الله اللقاء ، وعند الله الجزاء
ونقله لكم الْأَمَةُ الْفَقِيرَةَ الى عفو الله ومرضاته . غفر الله لها ولوالديها ولاخواتها وذرياتها ولاهلها ولأُمّة نبينا محمد صَلَّ اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ اجمعين ويجعلنا من عباده الْمُسْلِمِينَ وَالْمُسْلِمَاتِ وَالْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَالْقَانِتِينَ وَالْقَانِتَاتِ وَالصَّادِقِينَ وَالصَّادِقَاتِ وَالصَّابِرِينَ وَالصَّابِرَاتِ وَالْخَاشِعِينَ وَالْخَاشِعَاتِ وَالْمُتَصَدِّقِينَ وَالْمُتَصَدِّقَاتِ وَالصَّائِمِينَ وَالصَّائِمَاتِ وَالْحَافِظِينَ فُرُوجَهُمْ وَالْحَافِظَاتِ وَالذَّاكِرِينَ اللَّهَ كَثِيرًا وَالذَّاكِرَاتِ وَالْمُنفِقِينَ وَالْمُسْتَغْفِرِينَ بِالأَسْحَارِوَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنْ النَّاسِ وَالْمُحْسِنِينَ والْمُتَّقِينَ الأَحيَاءِ مِنهُم وَالأَموَاتِ  اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِحَيِّنَا وَمَيِّتِنَا وَصَغِيرِنَا وَكَبِيرِنَا وَذَكَرِنَا وَأُنْثَانَا وَشَاهِدِنَا وَغَائِبِنَا ، اللَّهُمَّ مَنْ أَحْيَيْتَهُ مِنَّا فَأَحْيِهِ عَلَى الْإِيمَانِ ، وَمَنْ تَوَفَّيْتَهُ مِنَّا فَتَوَفَّهُ عَلَى الْإِسْلَامِ ويجمعنا اجمعين فى اعلى درجات الجنة مع نبينا محمد وجميع النَّبِيِّينَ والْمُرْسَلِينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاءِ وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَئِكَ رَفِيقًا
تحققت الآمال و توفر لهم كل شئ فلم يبق إلا الثناء  
وأخيرًا أسأل الله أن يتقبلني انا وذريتى ووالداى واخواتى واهلى والمسلمين والمسلمات والمؤمنين والمؤمنات وامة محمد اجمعين صَلَّ اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الاحياء منهم والاموات شهيدًا في سبيله وأن يلحقناويسكنا الفردوس الاعلى من الجنة مع النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاءِ وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَئِكَ رَفِيقًا أسألكم أن تسامحوني وتغفروا لي زلاتي وأخطــائي وأن يرضى الله عنا وترضــوا عنــا وتهتمــوا وأسال الله العظيم ان ينفع بمانقلت للمسلمين والمسلمات
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وبِحَمْدِكَ، أَشْهَدُ أَنْ لَا إِلَهَ إِلاَّ أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتُوبُ إِلَيْكَ
دَعْوَاهُمْ فِيهَا سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَتَحِيَّتُهُمْ فِيهَا سَلَامٌ ۚ وَآخِرُ دَعْوَاهُمْ أَنِ الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ  
آميــٍـِـِـٍـٍـٍنْ يـــآرّبْ العآلميــــن
♥️♥️♥️۞ وَاللَّهُ تَعَالَى أَعْلَىَ وأَعْلَمُ وأَحكَمُ، ورَدُّ العلمِ إليه أَسلَمُ ♥️♥️♥️
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://el-quran.ahlamontada.com
 
ماذا قالوا عن الأسلام فى لحظات صدق
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
القرآن الكريم والسُنَّة النبوية والاعجاز :: ♥(( اقسام الأسرة وزهرات الاسلام ))♥ :: قالوا عن القران والاسلام والسلام-
انتقل الى: